ببالغ الأسى والحزن وبقلوب مؤمنه بقضاء الله وقدره تلقّينا خبر وفاة والدة مولاي الحسن بلفقيه، و بهذه المناسبة الأليمة نتقدم  بتعازينا الحارة، وبمشاعر المواساة والتعاطف الأخوية المخلصة، إلى أبنائها و بناتها و كل أفراد أسرتها، سائلين الله تعالى أن يتغمّد الفقيدة بواسع رحمته ويسكنها فسيح جناته، وينعم عليها بعفوه ورضوانه. إنا لله وإنا إليه راجعون.