تعرض قبر عبد الرحيم بوعبيد لأعمال تخريبية، كما أعلنت عن ذلك مؤسسة عبد الرحيم بوعبيد التي قدمت شكاية في الموضوع .

و عبد الرحيم بوعبيد ينتسب إلى الرعيل الأول من السياسيين المغاربة، فكان من الموقعين على وثيقة المطالة بالإستقلال، كما تقلد منصب وزير الاقتصاد الوطني في حكومة عبد الله أبراهيم سنة1958 .                                                                                                               و اشتهرعبد الرحيم بوعبيد بممارسته للمعارضة على امتداد عقود بعد الإستقلال  ، و قادته مواقفه السياسية إلى السجن مرارا كان آخرها في سنة 1981 حين قبل المغرب بالإستفتاء في مؤتمر نيروبي، فأصدر المكتب السياسي لحزب الإتحاد الإشتراكي بيانه المشهور الذي قاد هذا الرجل الذي دنس قبره إلى السجن بميسور .