ثريا ميموني

القندوسي محمد

 

أقام الفنان حميد الحضري أول أمس الخميس بأحد الفنادق المصنفة بمدينة طنجة، حفل استقبال على شرف مجموعة من الفنانين والمثقفين والإعلاميين ، وبحضور المئات من معجبي ومعجبات النجم الطنجاوي حميد الحضري عضو مجموعة مازاكان ، وذلك بمناسبة إطلاق فيديو كليب لأغنيته الجديدة  "BOMBIRA " رفقة المجموعة الإسبانية المعروفة " acontratiempo. "

الإلتفاتة لقيت استحسان كل من حضر هذا الحفل ، الذي استهل بندوة صحفية بحضور حشد من الإعلاميين ، سلط من خلالها الفنان حميد الحضري الضوء على تفاصيل جديده الفني، والمتمثل في فيديو كليب " BOMBIRA. " 

الفنان حميد الحضري مزج  في ألحان هذا المنتوج الفني المصور، نماذج فنية تراثية مغربية بإيقاعات وأنغام فن الفلامنكو العريق، وكان بحق اختيار جيد وموفق برهن على قدرة النجم المغربي حميد الحضري أدائه وبإتقان كبير مجموعة من الألوان الغنائية المختلفة.

الكليب الجديد  BOMBIRA " جمع كل المقومات التي تتطلبها الأغنية الشبابية الحديثة، إضافة إلى أن الكليب يحتوي على كل مقومات العمل الناجح وتوفره على كل عناصر الجذب من الكلام واللحن والتوزيع....

وخلال حوار أجرته "N M G " عبر حميد الحضري عن أمله في أن يحقق الكليب الجديد نفس النجاح والإنتشار الذي حققته أغنية " بغيني نبغيك " ، التي حصلت على نسبة عالية من المشاهدة عبر قناة "اليوتيوب" فاقت كل التوقعات.

ومن جانب آخر أعلن الفنان الحضري، أنه مقبل على تجربة سينمائية جديدة، بعد نجاح تجربته الأولى " مكتوب الزمان " للمخرج الطنجاوي أحمد سعيد القادري، هذه البادرة السينمائية التي جمعت الحضري بالفنان الشعبي عبد المالك الأندلسي ، وبالتالي تمكن هذا الفيلم القصير من حصد مجموعة من الجوائز الوطنية والدولية وحتى بالولايات المتحدة الأمريكية، بمهرجان "السيليكون فالي أفريكان فيلم " بمدينة سان فرانسيسكو بولاية كاليفورنيا ، وهذا ما شجع الحضري خوض هذه التجربة الجديدة والفريدة من نوعها مرة ثانية.

حفل الإستقبال تحول بعد وقائع الندوة الصحفية إلى ليلة سمر فنية رائعة أحياها الفنان حميد الحضري الذي كان أداؤه فوق الوصف لباقة من أغانيه القديمة والحديثة التي تفاعل معها الحضور بشكل هستيري.