ونقل اومالا على متن طائرة مروحية الى سجن يقضي فيه رئيس اسبق آخر، هو البرتو فوجيموري، منذ 2007 عقوبة بالسجن لمدة 25 عاما بتهم فساد وارتكاب جرائم ضد الإنسانية، لكن اومالا سيحتجز في مكان منفصل عن مكان احتجاز سلفه.

أما زوجته نادين ايريديا فنقلت إلى سجن النساء في حي كوريلوس في ليما.