إنعقد يوم الخميس 16 فبراير 2017، إبتداءً من الساعة الثانية عشر زوالاً، المُؤتمر التأسيسي للمكتب الوطني لـ"النقابة المغربية للصحافة" بمقر المنظمة الديمقراطية للشغل بالعيون.

و جاءت فكرة إحتضان مدينة العيون، المؤتمر التأسيسي لـ"النقابة المغربية للصحافة" تنزيلاً لمقتضيات دستور المملكة لسنة 2011 و تفعيلاً ميدانياً للخطب السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، الداعية لتنزيل اللامركزية و الجهوية الموسعة.

و إنصب نقاش الزميلات و الزملاء الصحافيين الحاضرين من كافة جهات المملكة، في إتجاه أهداف و دواعي التأسيس في سياقاته الوطنية الكبرى ذات البعد الدولي، و إنسجاماً مع القوانيين الجديدة المنظمة لمهنة الصحافة بالمغرب من الزاوية النقابية.

و بعد أن أعلنت اللجنة التحضيرية، تقديم إستقالتها و إنتخاب زميلين من داخل الحضور، لتسيير المؤتمر التأسيسي، تم مناقشة التعديلات التي شملت مشروع القانون الأساسي لـ"النقابة المغربية للصحافة" ليتم في الأخير المصادق على القانون الأساسي المُعدل.

لينتقل الجمع العام للمؤتمر التأسيسي، الى النقطة الثانية في جدول أعماله و هي : إنتخاب كاتب وطني للنقابة، حيث تم إنتخاب الزميل الصحفي "محمد عياش أدويهي" كاتباً وطنياُ للنقابة المغربية للصحافة بإجماع الحاضرين، في حين أسندت مهمة تشكيل المكتب الوطني للكاتب الوطني المُنتخب.

إمــــضـــاء : الكاتب الوطني

محمد عياش أدويهي